• الجمعة 23 ذوالقعدة 1445 هـ ,الموافق :31 مايو 2024 م


  • لا تربط سعادتك بشخص ولا بشيء




  • يقول بعض الحكماء: إذا أردتَ السعادة فاربطها بهدف وليس بشخص، ولا بشيء.

    وهذا كلام عميق يحتاج إلى إيضاح، فأقول:

    1- السعادة الزوجية هي إحدى أهداف الزواج، فإذا تحققت مع ذلك الشخص فالحمد لله وإن لم تتحقق فهناك حلول إذا لم تنفع، فابحث عن زوجةٍ أخرى، وأنتِ اسألي ربك أن يعوضك بزوجٍ صالح.

    2- التجارةُ التي بدأتَ فيها إذا شعرتَ بالتوفيق فاحمد لله، وإلا فابحث عن مجالٍ أخر للتجارة.

    4- الصديقُ الذي تجالسه ليس هو كل شيء، فإن كان يساعدك في دينك أو دنياك للخير فالحمد لله، وإلا فابحث عن غيره.

    وهكذا لا تجعل الأشخاص والأشياء التي حولك هي التي تحدد مسار سعادتك وحياتك، بل اجعل المعيار هو تحقيق أهدافك فإن كانت كذلك فتمسك بها وإلا فإن هناك خيارات أخرى ومجالات أوسع لتحقق سعادتك وأهدافك، واعلم أن الحياة قصيرة، فلا تضيعها مع أشخاص لا يقدرون قيمتك.


    مواد آخرى من نفس القسم

    مكتبة الصوتيات

    أنواع العمر

    0:00

    سورة الطارق

    0:00

    أشراط الساعة الكبرى

    0:00

    الصبر طريقك الى الجنة

    0:00

    كيف تلقي كلمة ؟

    0:00



    عدد الزوار

    4252502

    تواصل معنا


    إحصائيات

    مجموع الكتب : ( 4 ) كتاب
    مجموع الأقسام : ( 94 ) قسم
    مجموع المقالات : ( 1581 ) مقال
    مجموع الصوتيات : ( 996 ) مادة